اخبار

استشهاد مواطن أحوازي بدم بارد على يد القوات الأمنية الفارسية في الأحواز

أحوازنا | المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز

تلقى المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز خبرا مفاده؛ ان قوات الأمن الايرانية قتلت بيد بارد يوم الثلاثاء الموافق 11 يونيو 2024، مواطنا الأحوازيا يدعى سيد صادق بن سيد سعيد بن سيد حنتوش في قرية السويداني، الواقعة في ضواحي الخفاجية، واستشهد على اثرها مباشرةً.

الشهيد صادق بن سيد سعيد، البالغ من العمر 32 عامًا، كان في طريق عودته من مزرعته إلى القرية على دراجته النارية، وقد تفاجئ عندما قامت قوات الاحتلال بإطلاق النار عليه دون سابق انذار، مما أدى إلى استشهاده على الفور.

الشهيد سيد صادق أبًا لثلاثة أطفال، أصغرهم وُلد قبل ثلاثة أيام فقط من استشهاد والده. يُعد استشهاده فاجعة كبيرة لعائلته، خاصة لأطفاله الذين فقدوا سندهم في حياتهم، الشهيد سيد صادق كان شخصًا محبوبًا بين أفراد مجتمعه، ومعروفًا بأخلاقه العالية وتفانيه في خدمة وطنه و شعبه.

لقد شهدت منطقة الأحواز في الفترة الأخيرة تصاعدًا في أعمال العنف والتنكيل من قبل قوات الاحتلال على مدار السنوات الماضية، تتمثل هذه الأعمال في الاعتقالات التعسفية، والتعذيب في السجون، والإعدامات الميدانية، فضلًا عن التضييق الاقتصادي والاجتماعي على السكان وتستهدف هذه الإجراءات التعسفية قمع أي محاولة للمطالبة بالحقوق الأساسية والحرية في الأحواز المحتلة ويعيش الأحوازيون تحت وطأة الاحتلال الذي يحرمهم من أبسط حقوقهم في التعبير والحياة الكريمة، مما يزيد من معاناتهم اليومية.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى