اخبار

دعوة إلى مظاهرة أحوازية بمناسبة شهر نيسان في العاصمة البريطانية لندن

اللجنة التنسيقية لإقامة المظاهرات الأحوازية في بريطانيا

——-
أيها الأخوة والأخوات،
بمناسبة مرور 99 عاماً على ذكرى الاحتلال الإيراني للأحواز، في الـ 20 من نيسان 1925، تدعو اللجنة التنسيقية لإقامة المظاهرات الأحوازية في بريطانيا جميع أبناء الجالية الأحوازية في المملكة المتحدة والمناصرين للقضية الأحوازية للحضور في المظاهرة التي سوف تقام بهذه المناسبة حسب التفاصيل المذكورة أدناه.
كما نود أن نلفت انتباه أبناء جاليتنا الموقرين إلى الأمور التالية التي تتميز بها مظاهرتنا من هذا العام:
1) نظراً للدور الذي لعبته بريطانيا في التأثير على مصير الشعب العربي الأحوازي وبالإضافة لأهمية المملكة المتحدة في صنع القرار العالمي، اتفقت القوى الوطنية الأحوازية، في البيان الذي أصدرته، على ان تكون لندن محلاً لإقامة المظاهرة المركزية الأحوازية في شهر نيسان من هذا العام، حيث سيحضر عدد من مسؤولي التنظيمات الأحوازية من أوروبا وعدد آخر من أبناء الجاليات الأحوازية هناك في مظاهرة لندن لهذا العام.
2) يتزامن العشرين من نيسان في هذه السنة مع احتفاليات عيد الفطر المبارك وهذه المظاهرة تكون فرصة لإحياء المناسبتين معاً.
3) بناء عليه نحث جميع أبناء جاليتنا من نساء ورجال خاصة جيل الشباب على الحضور في هذه المناسبة الوطنية لكي نتمكن من إقامة مظاهرة تليق بشعبنا ولكي نكون صوته في بلاد المهجر.

موعد المظاهرة:
في يوم السبت 20 من نيسان 2024 حسب التفاصيل التالية:
سوف تبدأ المسيرة في الساعة الثانية ظهراً بالتجمع في دوار Trafalgar Square، ومن ثم تنطلق في شارع Whitehall، وستكون لنا وقفة مقابل مكتب رئيس الوزراء لمدة نصف ساعة، وبعدها نواصل المسيرة حتى نجتمع في ساحة البرلمان (Parliament Square) حيث تستمر حتى نهاية وقت المظاهرة في الخامسة عصراً.
لذلك نرجو من الجميع الحضور قبل الساعة الثانية لكي نتمكن من إقامة مسيرة تليق بما يقوم به أبناء شعبنا من تحدٍ في ربوع الوطن.
الزمان: 20 نيسان/أبريل 2024 ، من الساعة الثانية ظهراً حتى الخامسة عصراً
محل انطلاق المظاهرة: من ميدان Trafalgar Square (POST CODE: WC2N 5DN) إلى مكتب رئيس الوزراء في (No 10 downing Street) وثم تستمر حتي محل انتهاء المظاهرة في:
Parliament Square,
Westminster,
SW1P 3BD
London

Date: Saturday 20/04/2024,
Time: 14:00 until 17:00

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى