• ×

07:02 مساءً , الإثنين 23 أكتوبر 2017

Rss قاريء

خبير إقتصادي يحذر من تبعات الوضع الإقتصادي المتدهور في إيران

تدهور الوضع الإقتصادي الإيراني

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا - جاسم العبدالله 


خبير إقتصادي إيراني يتهم حكومة حسن روحاني بالفشل في إدارة إقتصاد الدولة ويحملها مسؤولية الوضع المعيشي الصعب في إيران.

إتهم الخبير الإقتصادي الإيراني عبدالمجيد شيخي في تصريح نقلته وكالة فارس اليوم الخميس 23 مارس 2017 حكومة الرئيس الإيراني حسن روحاني بالفشل في إدارة إقتصاد الدولة وحمّلها مسؤولية الوضع المعيشي الصعب للشعب الإيراني وما ستترتب عليه من عواقب وخيمة.

وقال شيخي؛ "إن حكومة حسن روحاني لم تستطع لغاية اليوم أن تقدم أي شيء في حوزة الإقتصاد عامة والمشاريع التنموية خاصة، وإذا ما إردنا أن نعطي درجة للحكومة في هذا المجال فسيكون الصفر هو المستوى الذي يليق بها".

وحول أسباب الفشل الإقتصادي لحكومة روحاني أضاف قائلا؛ "من أهم أسباب الفشل الإقتصادي لحكومة روحاني إعتمادها على دعم وإستثمار الدول المعادية الأجنبية في إيران والذي لم يتحقق ولن يتحقق أبدا".

وأكمل في السياق ذاته؛ "نحن أمام أزمة إقتصادية حقيقية في البلاد قد تتوسع وتتشعب وتكون لها تبعات سياسية في مجتمعنا".

وحول أخطاء البرنامج الإقتصادي لحكومة روحاني أشار موضحا؛ "حكومة روحاني فتحت أبواب الإستيراد غير المنظم لإيران وإعتمدت من الناحية الأخرى على الدول الأجنبية التي لها سياسات معادية لنا وهذا وما وضعها اليوم في مرحلة صعبة قد لا تستطيع معالجتها في المستقبل القريب".

يذكر إن حكومة روحاني تعيش وضعا سياسيا وإقتصاديا صعبا، حيث تشهد البلاد إحتجاجات مستمرة للعمال والموظفين الذين أشرفت شركاتهم على الإفلاس، هذا فضلا على الحراك السياسي المناهض الذي أخذ يتصاعد يوما بعد يوم.


بواسطة : أحوازنا
 0  0  459
التعليقات ( 0 )