• ×

08:33 مساءً , الأربعاء 22 نوفمبر 2017

Rss قاريء

إشتباكات عنيفة يشهدها إقليم كردستان إيران

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا-عماد علي 

إشتباكات عنيفة بين قوات الحرس الثوري وقوات البشمركة الكردية في جبال كردستان إيران، وتفاقم للوضع الأمني وتنذر بمزيد من العمليات المسلحة.

نقل موقع كوردستان ميديا التابع للحزب الديمقراطي الكردستاني خبرا يفيد، "إن في مساء ليلة الجمعة 14 اكتوبر 2016 اشتبكت مجموعة تابعة للمقاومة الكردية مع قوات الحرس الثوري في قرية "قونة رش" التابعة لمنطقة سرشيو بمدينة سقز في اقليم كردستان غرب إيران٠

وأفاد الموقع، "أن مجموعة من مقاتلي المقاومة الكردية المتواجدة في كردستان أثناء أداء مهامها التنظيمية والوطنية تعرضت لهجوم من قبل قوات الحرس الثوري بالقرب من مدينة سقز لكنها إستطاعت أن تصد الهجوم وتكبد العدو خسائر بالأرواح والمعدات.

وأضاف، "إن الهجوم إستمر لأكثر من ساعة بين الطرفين أستخدمت فيه مختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والخفيفة وتمكنت قوات المقاومة من فك الحصار وجرح وقتل أعداد كبيرة من قوات الحرس الثوري سيعلن عنها حين توفر اللأخبار المؤكدة من منطقة الإشتباكات".

ويؤكد موقع كوردستان ميديا "إن بسبب شدت الاشتباكات والخسائر الفادحة التي تكبدتها قوات الحرس الثوري من جرحى وقتلى أجبرتهم الى الإنسحاب والفرار من منطقة الإشتباكات، مما سهل رجوع المقاومين الى قواعدهم سالمين"٠

ويرى مراقبون إن النظام الحاكم في طهران بدأ يتخبط في خططه الأمنية والعسكرية تجاه ما يحدث في مناطق الشعوب غير الفارسية مثل الأحواز، كردستان، بلوشستان وآذربيجان إثر تنامي قدرة المقاومة المسلحة لتلك الشعوب والتفاف الجماهير حولها، والذي مكنّها من التصدي لسياسات ومخططات الإحتلال الفارسي الظالمة. وإن إستمرار هذا الوضع القائم على العمل الميداني المسلح سينتهي لا محال بثورة جماهيرية شاملة لا تستطيع الدولة الفارسية السيطرة عليها.


بواسطة : أحوازنا
 0  0  719
التعليقات ( 0 )