• ×

11:28 مساءً , الجمعة 19 يناير 2018

Rss قاريء

رفسنجاني يتهم محمود أحمدي نجاد بتدمير البلاد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا-مجيد صالح 

هاشمي رفسنجاني يشن هجوما لاذعا على حكومة الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد ويتهمها بتدمير البنية التحتية للبلاد.

نقلت وكالة فارس للأنباء تصريحا لرئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام هاشمي رفسنجاني حول الإدارة السيئة لحكومة الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد، بحضور عدد من شخصيات ومسؤولي مدينة فريدونشهر التابعة لمحافظة إصفهان قال فيه؛ "إن ما تعانيه الدولة اليوم هو نتيجة طبيعية لسوء الإدارة الداخلية والقيادة الخارجية للدولة السابقة، والتي ساهمت بفرض الحصار الدولي الإقتصادي بسياساتها الخاطئة على البلاد"، وأضاف، "لقد تلقت الدولة نتيجة هذا التخبط خسائر جسيمة لا يمكن ان نتخطاها خلال السنوات القليلة المقبلة".

وفي نفس السياق أضاف، "يؤسفنا ان نقول ان الحكومة السابقة قادت البلاد بشكل منقوص وبدائي، فالمصانع إما شل عملها بالكامل وإما بشكل منقوص، وثروات البلاد النفطية العظيمة تم إستخدامها في إستيراد البضائع الصينية"، وأكمل بقوله؛ "ان البنوك في العالم ألغت تعاملها معنا بسبب السياسة الخاطئة التي إنتهجتها الحكومة السابقة".

وفيما يخص حكومة حسن روحاني المسماة بدولة "التدبير والأمل" قال رئيس تشخيص مصلحة النظام؛ "إن هذه الدولة إستطاعت أن تفتح للبلاد آفاقا في مجال علم الطاقة والتكنولوجيا وتخفض نسبة التضخم في البلاد".
يذكر ان هاشمي رفسنجاني الذي يسمى بالشخصية المعتدلة في النظام يواجه اليوم صراعا حقيقيا مع المرشد علي خامنئي وتياره المتشدد والمهيمن على مفاصل البلاد، وعلى إثر هذا الصراع وسياسة إلتقاء المصالح، تقرب رفسنجاني بحراكه السياسي الى التيار الإصلاحي الرافض لسياسة المتشددين، بقيادة الرئيس السابق محمد خاتمي وقادة الحركة الخضراء، "مير حسين موسوي ومهدي كروبي" الذين يعيشون حالة السجن في منازلهم الشخصية، لكن بالرغم من هذا الإصطفاف القوي مازالت خيوط الحكم في إيران تتحرك بأيادي المرشد والحرس الثوري من بعده.

بواسطة : أحوازنا
 0  0  880
التعليقات ( 0 )