• ×

08:26 مساءً , الأربعاء 22 نوفمبر 2017

Rss قاريء

حريق ينشب بحي صناعي في آذربيجان والأسباب غامضة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا - ناهض أحمد 

إحترق يوم الثلاثاء الموافق 4 اكتوبر/تشرين الثاني أحد مصانع الحي الصناعي التابع لمدينة آذرشهر التابعة لآذربيجان الجنوبية.

أكدت وكالات إيرانية الحريق الذي نشب مساء يوم الثلاثاء في الحي الصناعي في مدينة آذر شهر مضيفة في الشأن ذاته، "إن الحرائق التهمت المصنع بالشكل الكامل كما تضررت المصانع المحيطة به".

وكشفت الأنباء الواردة من آذربيجان المحتلة، "إن الحريق الذي نشب في أحد مصانع الحي الصناعي توسع بشكل مخيف في بداية الحريق وذلك بسبب عدم إمتلاك الحي الصناعي للمطافي والإمكانيات الكافية واللازمة التي تساهم بالشكل المطلوب في إخماد النار".

وأضافت الأنباء، "بعد فشل مطافي الحي الصناعي بإخماد النيران، تم طلب المساعدة من مطافي المدن القريبة من مدينة آذرشهر للسيطرة على النيران التي كادت أن تبتلع كل الحي، وبالرغم من مشاركة مطافي مدينة مقان، إلخجي وكوكان، لكن إنهم فشلوا في السيطرة على الحريق".

وأكملت "بعد مرور عدة ساعات تم الإستعانة بالطيران المروحي حتى تمت السيطرة على النيران التي دمرت المصنع بالكامل وأحدثت أضرار كبيرة بالمصانع الأخرى".

يذكر إن مدينة آذرشهر تبعد عن مدينة تبريز عاصمة اذربيجان الجنوبية ما يقارب 65 كم، بإتجاه الجنوب الغربي، وتمتلك هذه المدينة حي صناعي كبير تم إنشائه منذ عقود.

ويرى مراقبون ان ظاهرة الحرائق في القطاع الصناعي أصبحت تتكرر في أقاليم الشعوب غير الفارسية وهذا لم يكن حسب الصدفة، فقبل هذا تعرضت مصانع البتروكيمياويات في إقليم الأحواز المحتل في الأشهر القليلة الماضية للإنفجارات وحرائق واسعة لعدة مرات، كما ان القطاع النفطي تعرض أيضا الى ضربات موجعة تسببت في إنقطاع النفط والغاز وحرائق كبيرة تبنتها المقاومة الوطنية الأحوازية في سياق مواجهتها الشاملة لطرد الإحتلال الفارسي من الأحواز، لذلك لم يكون مستبعدا ان ما حدث في الحي الصناعي التابع لمدينة آذرشهر التابعة لاذربيجان الجنوبية عمل مناهض للدولة الفارسية.

بواسطة : ناهض أحمد
 0  0  393
التعليقات ( 0 )