• ×

08:18 مساءً , الأربعاء 22 نوفمبر 2017

Rss قاريء

مقتل عدد من عناصر الحرس الثوري في كردستان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 أعلنت قوات شرق كردستان (يـ . ر . ك) عن مقتل عدد من عناصر الحرس الثوري، والدولة الفارسية تفرض حالة الطوارئ في كردستان.
وأكدت قيادة (ي.ر.ك) التابعة لحزب حياة حرة "بيجاك" في بيان نشرته العديد من المواقع الكردية عبر الانترنت عن معركة دارت بينها وبين الحرس الثوري في منطقة "جوانرو" - التاتبعة لولاية "داهالو" الكردية - مما أدت إلى مقتل عشرة عناصر من الحرس الثوري بينهم ضابط كبير يدعى سيد حميد موسوي.
وأضاف"بيجاك" في بيانه أن المعركة استمرت لمدة أربعة أيام.
وأعلنت قوات شرق كردستان"ي.ر"ك" عن استشهاد أحد اعضائها من العنصر النسوي "زیلان گابار" في هذه المعركة. وقد أصيبت زيلان گابار(جابار) بجروح خطيرة، ولكنها قاومت حتى أخر لحظة ممكنة، ثم هاجمت قوات الحرس الثوري بقنبلة يدوية أدت إلى استشهادها ومقتل عدد من عناصر الحرس الثوري، لتضاف إلى أسماء الفدائيين الكرد طبقا لما ذكر في بيان "بيجاك" .
وأضاف البيان أن قوات الحرس الثوري استخدمت في هذه المعركة طائرات مروحية ومدفعية ثقيلة كما أنها استخدامت الآلاف من عناصرها.
وفي سياق متصل أعلنت قيادة قوات شرق كردستان"ي.ر.ك" عن معركة دارت بينها وبين الحرس الثوري في قضاء "قطور" التابع لأورمية، قبل أيام، وأدت المعركة إلى مقتل ثلاثة من الحرس الثوري وإصابة عدد أخر.
وتعيش كافة المناطق التابعة للشعوب غير الفارسية حالة غليان بسبب تزايد الظلم والمعاناة.
وخلال الأيام الماضية حدثت عدة عمليات في الأحواز وبلوشستان وكردستان ومن بينها العملية البطولية التي نفذتها كتائب الشهيد محي الدين آل ناصر الجناح العسكري لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز واستهدفت عبرها المنشآت النفطية في مدينة أرجان الأحوازية

بواسطة : أحوازنا
 0  0  158
التعليقات ( 0 )