• ×

01:39 صباحًا , الأربعاء 21 فبراير 2018

Rss قاريء

استنكار شديد لإتهامات البحرين من قبل إيران

المتحدث الرسمي بإسم الخارجية الايرانية السيد بهرام قاسمي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا - هادي الموسوي 

إستنكرت إيران بشدة، اليوم الخميس الموافق 8 فبراير 2018 ما اسماه المتحدث الرسمي بإسم الخارجية الايرانية السيد بهرام قاسمي "الإتهامات الواهية" من قبل مملكة البحرين بحق بلاده.

ونشرت وكالات انباء متعددة تابعة للنظام الايراني والتلفزيون الرسمي الايراني تصريحات قاسمي التي تزداد تعنتاً كباقي المسئولين الايرانيين بالشأن الخليجي و العربي عامة، وبالشأن البحريني على وجه الخصوص.

وقال السيد قاسمي "إن إتهامات البحرين كذب ولا اساس لها، وعلى البحرين أن تتوقف عن تكرار اسطوانة الإتهامات المشروخة و الساذجة" على حد وصفه.

وتأتي هذه التصريحات إثر إعلان مسئولون أمنيون في مملكة البحرين يوم امس الاربعاء، نبأ إعتقال اربعة شبان تتراوح اعمارهم بين 23 الى 27 عاماً بتهمة صلتهم بالهجمات الارهابية التي إستهدفت انابيب النفط الاصلية في العاشر من نوفمبر 2017 قرب قرية بوري الواقعة على بعد 15 كلم من العاصمة البحرينية المنامة.

وقد أعلنت وزارة الداخلية البحرينية أن إثنين من المعتقلين كانوا قد تدربوا داخل إيران للقيام بالاعمال الارهابية.

وقد إتهم المسئولون البحرينيون في وقت سابق جناح الحرس الثوري العابر للحدود بتحريض وتعليم المعارضين الشيعة للقيام بأعمال إرهاب و تخريب داخل البلاد.

ويرى مراقبون أن تدخلات إيران بالدول العربية باتت مفضوحة وإن العالم الغربي والعربي يتجهز للتخلص من نظام ولاية الفقيه العابر للحدود والذي لا يعترف بمفهوم الدولة كمفهوم ينحصر داخل حدود البلدان. وستكون نهاية إيران بداية لإحقاق مطالب الشعوب والاقاليم التي ترزح تحت الاحتلال الايراني وذلك منذ تأسيس إيران على أنقاض الاقاليم المستقلة والشبه مستقلة في جغرافية إيران.

بواسطة : هادي الموسوي
 0  0  269
التعليقات ( 0 )