• ×

01:40 صباحًا , الأربعاء 21 فبراير 2018

Rss قاريء

الأحواز في ال20 عام القادم سيخلوا من السكان

مندوب مدينة معشور والعميدية في البرلمان الإيراني المدعو "علي غولمرادي"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا - أسامة المذحجي 

عملية إخلاء الأحواز من السكان تتسارع وخلال ال20 عام القادمة ستصبح الأحواز أراضي فاضية من السكان، ولا يبقى للمدن الأحوازية أي ذكر في ظل الأوضاع المتردية والمأساوية التي تشهدها الأحواز.

في إعتراف خطير لمندوب مدينة معشور والعميدية في البرلمان الإيراني المدعو "علي غولمرادي" أثناء إجتماع عام يوم الإثنين الماضي بقوله؛ في ظل الظروف الحالية للأحواز ودورها الإستراتيجي والتأريخي في أمن وتوفير الإقتصاد والدخل القومي للبلاد، يجب أن نعترف إن ما تمتلكه الأحواز اليوم بدأ يتحول ليكون مصدرا للتهديد وزعزعة الإستقرار في البلاد.

وأضاف أن عملية إخلاء المدن الأحوازية من السكان بدأت تتسارع في الفترة الأخيرة وحتى ال20 عام القادمة ستصبح الأرض شاغرة وستفقد الأحواز الكثير من ميزاتها وأهميتها، وقال ايضا؛ على المسؤولين تغير سياساتهم تجاة الأحواز، حيث ان مصير النظام مرتبط بأمن وإستقرار الأحواز.

وحذر في الوقت نفسه قائلا؛ إنني أحذر المسؤولين إذا لم نفكر اليوم بالأحواز وإستقرارها من كل اللحاظ، سيكون قد تأخرنا، وقبل فوات الأوان ينبغي النظر حول إستدامة المياه الأنهر وإيجاد حلول سريعة لتفشي البطالة والحد منها وكذلك حل مشكلة العواصف الترابية التي لاتفارغ سماء الأحواز بسبب السياسات الخاطئة التي أدت إلى جفاف مناطق ساسعة في الأحواز.

بواسطة : هادي الموسوي
 0  0  193
التعليقات ( 0 )