• ×

06:17 صباحًا , الإثنين 22 يناير 2018

Rss قاريء

الإحتلال الإيراني يحصّن مواقعه العسكرية

وأنباء عن إستخدام الحشد الشعبي

صورة ارشيفية: ميلشيات الحشد الشعبي العراقي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا – مجيد صالح 
أفادت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز أن سلطات الإحتلال الفارسي بدأت بتحصين مخافر الشرطة ومراكزها الأمنية الحسّاسة في أرجاء قُطر الأحواز المحتل بعد تزايد وتيرة الحراك الشعبي في الأسبوع الماضي.

كشفت مصادر المكتب الإعلامي للحركة أن سلطات الإحتلال الفارسي بدأت بتحصين مخافر الشرطة ومواقعها العسكرية عبر إحاطتها بأسوار عالية ووضع أكياس التراب فوق سطوحها تخوفاً من إجتياح المحتجين هذه المراكز الحسّاسة عند إندلاع الإشتباكات.

وأوردت أنباء غير مؤكدة أن سلطات الإحتلال الفارسي استقدمت فيالق من الحشد الشعبي العراقي إلى الأحواز تحسباً لتحوّل الإحتجاجات الشعبية إلى مواجهات مسلّحة.
وأضافت مصادرنا أن سلطات الإحتلال تقوم بقطع متكرر للإنترنت والكهرباء بدءاً من الساعة الرابعة مساءاً منذ بدء الحراك الشعبي في الأسبوع الماضي في محاولة فاشلة للحيلولة دون إندلاع الإحتجاجات الشعبية.

ويخرج العشرات من أبناء الشعب العربي الأحوازي بشكل متواصل في مظاهرات شعبية في معظم المدن الأحوازية وعلى وجه الخصوص مدينتي الأحواز العاصمة والفلاحية التي شهدت إشتباكات محتدمة بين المحتجين وقوات الإحتلال التي إستخدمت الرصاص الحي والغازات المسيلة للدموع لفك المظاهرة.

بواسطة : هادي الموسوي
 0  0  391
التعليقات ( 0 )