• ×

06:21 صباحًا , الإثنين 22 يناير 2018

Rss قاريء

الإحتلال يشن حملة إعتقالات عشوائية في الأحواز العاصمة

عماد الجابري نجل الاسير الاستاذ عيسى الجابري

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا – مجيد صالح 

أفادت مصادر مطلعة للمكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز أن سلطات الإحتلال الفارسي إعتقلت اليوم الثلاثاء الموافق 2 يناير 2018 العديد من المواطنين الأحوازيين بـ "تهمة" المشاركة في الإحتجاجات الشعبية التي إكتسحت القُطر المُحتل في الأيام الماضية.

وكشفت مصادر المكتب الإعلامي للحركة أن سلطات الإحتلال الفارسي إعتقلت نجل الناشط الأحوازي عيسى الجابري وقريب الناشطة الأحوازية نادية الجبوري، الطفل عماد الجابري (الدمني) البالغ من العمر 17 عاماً في مدينة الأحواز العاصمة حيث إقتادته إلى مكان مجهول.

وأضافت مصادرنا أن عائلة عماد الجابري التي تجهل مكان إعتقال طفلها، تطالب المؤسسات والمنظمات الدولية بالتدخل العاجل والضغط على دولة الإحتلال الفارسية للكشف عن مصيره.

ومن جهة أخرى تشهد المدن والقرى الأحوازية توتر أمني شديد على إثر الحراك الشعبي الواسع الذي عمّ القطر المحتل وأقاليم الشعوب غير الفارسية في الأيام الماضية، حيث نصبت قوات الإحتلال الكثير من السيطرات الأمنية ونقاط التفتيش في محاولة للحد من الإحتجاجات المتواصلة.

وفي سياق متصل خرج المئات من أبناء مدينة الفلاحية يوم أمس الإثنين الموافق 1 يناير في مظاهرة حاشدة في مركز المدينة حيث قاموا بإسقاط وإحراق علم الإحتلال ورموزه إحتجاجاً على الممارسات القمعية للنظام.

ومن جهة أخرى شهدت مدينتي تُستَر وايذج ومعشور إحتجاجات شعبية حاشدة قام أثنائها المتظاهرون بالإستيلاء على العديد من سيارات الشرطة وإحراقها، كما أطلقوا شعارات منددة بالإحتلال الفارسي وسياساته العنصرية تجاه الشعب العربي الأحوازي.

بواسطة : هادي الموسوي
 0  0  115
التعليقات ( 0 )