• ×

06:20 صباحًا , الإثنين 22 يناير 2018

Rss قاريء

كلمة الجبهة الوطنية العراقية في ذكرى إستشهاد رئيس حركة النضال

الذي اقيم في مدينة لاهاي الهولندية

السيد مختار النعيمي يلقي كلمة الجبهة الوطنية العراقية في مؤتمر الحركة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا 
كلمة الجبهة الوطنية العراقية في ذكرى إستشهاد رئيس حركة النضال الذي اقيم في مدينة لاهاي الهولندية .

بسم الله الرحمن الرحيم
أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ
صدق الله العظيم

الاخوة اعضاء حركة النضال العربي لتحرير الاحواز المحترمون
الاخت المجاهدة الصابرة أم ناهض خنساء الاحواز المحترمة
السيدات والسادة الحضور المحترمون
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

باسمي ونيابة عن الامانة العامة للجبهة الوطنية العراقية والقوى والاحزاب والفصائل الممثلة فيها ، اتقدم اليكم باسمى آيات الفخر والاعتزاز بالموقف البطولي والمسيرة الكفاحية التي جسدها القائد الشهيد البطل ( ابو ناهض) رئيس ومؤسس حركة النضال العربي لتحرير الاحواز ، في جمع كلمة الصف الاحوازي والمباشرة بالعمل الجدي والمنظم لحشد امكانيات وقدرات شعبنا العربي الاحوازي في مواجهة المحتل الفارسي ، الامر الذي أثار غضب ملالي ايران ودفعهم للايعاز لاجهزتهم الاستخبارية وعملائهم لوقف المشروع الوطني والقومي اللذي بدئه الشهيد ابو ناهض مع اخوانه ورفاقه في القوى والفصائل الاحوازية ، ولكنهم خسئوا وخاب فألهم لان الشهادة في سبيل الوطن والمبادئ غاية ما يتمناها المناضلون فكانت انتفاضة شعبنا قي الداخل من خلال المظاهرات والاحتجاجات التي خرجت في عدد من المدن الاحوازية ردا على هذه الجريمة الغادرة والتي لن يفلت منها نظام طهران المجرم وسترون النتائج خلال الايام والاسابيع القادمة وبما يسركم ويغيض اعدائكم ان شاء الله.

لقد عبر اشقائكم العرب عن موقفهم الاصيل والداعم لنضال الشعب العربي الاحوازي في مؤتمر الشعبي العربي في تونس قبل ايام وكذلك عن اعتزازهم وفخرهم بالشهيد البطل ابو ناهض عندما وقف جميع الحاضرون في قاعة المؤتمر اجلالا واكبارا لروح الشهيد ( احمد مولى ) عندما اعتلى الاخ ناهض المنصة ليضع راية الاحواز امانة في اعناق الاحرار العرب وليؤكد لهم بان هذه الراية ستبقى خفاقة لن تنحني ولن تنكسر تتوارثها الاجيال الى يوم النصر والتحرير وهو قريب باذن الله .

ان وقفتنا اليوم لاحياء ذكرى استشهاد البطل احمد مولى وكوكبة الشهداء الخالدين من ابناء شعبنا الاحوازي تتزامن مع الذكرى الحادية عشر لاستشهاد فارس الامة وقائدها الشهيد القائد البطل صدام حسين رحمه الله ،والذي ضرب مثلا لكل الثوار والاحرار بان الشهادة ليست المحطة الاخيرة في حياة المناضلين بل انها البداية للانطلاق ومواصلة المسيرة لتحقيق الاهداف التي ضحى من اجلها الابطال والمجاهدين .

المجد والخلود لشهداء الامة العربية
عاشت الاحواز حرة عربية مستقلة






الامانة العامة للجبهة الوطنية العراقية
25- كانون الاول -2017


بواسطة : هادي الموسوي
 0  0  203
التعليقات ( 0 )