• ×

09:24 صباحًا , الجمعة 24 نوفمبر 2017

Rss قاريء

ماب نيوز: أمن إيران يعتقل ذوي الشهيد أحمد مولى بعد اغتياله في هولندا

نصب الأجهزة الأمنية والمخابراتية الإيرانية عشرات نقاط التفتيش على مداخل ومخارج قرية بيت حتوت

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ماب نيوز - متابعات نصب الأجهزة الأمنية والمخابراتية الإيرانية عشرات نقاط التفتيش على مداخل ومخارج قرية بيت حتوت منع وصول الآلاف من المواطنين الأحوازيين الذين خرجوا منذ صباح اليوم السبت من مناطق مختلفة في #الأحواز العربية المحتلة، للمشاركة في مجلس #تأبين الشهيد أحمد #مولى في قرية بيت حتوت الواقعة في منطقة الشعبية.

ونقلت مصادر للمكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز “أحوازنا” أن جهاز #مخابرات الاحتلال الفارسي استدعى السيد مولى الشميل والد الشهيد أحمد وأمره بعدم إقامة مجلسا تأبينيا لابنه، وهددوه إذا لم يستجيب لتهديداتهم سيتم اعتقال كل أبناءه وأقاربه.

وفي يوم الخميس 9 نوفمبر الجاري استدعى جهاز المخابرات اثنين من أخوة الشهيد وهما حمد مولى وحسن مولى وبعد ساعات من التهديد والضغط عليهما بعدم إقامة مجلس تأبين للشهيد أحمد، وتم الإفراج عن السيد حمد مولى ، إلا أن المواطن حسن مولى بقى رهن الاعتقال في زنازين #المخابرات .

وأقام أخوة وأقارب الشهيد أحمد مولى مجلسا كبيرا لاستقبال الحشود الكبيرة من المواطنين الأحوازيين الذين يتوافدون إلى قرية بيت بيت حتوت لتقديم التهاني والتبريكات بمناسبة استشهاد المناضل أحمد مولى معتبرينه نال درجة الشهادة الرفيعة التي يأمل كل المناضلين أن ينالوها في سبيل قضيتهم العادلة.

واغتال عناصر جهاز مخابرات الاحتلال الفارسي المناضل أحمد مولى أحد رموز القضية الأحوازية في يوم 8 نوفمبر الجاري أمام بيته في مدينة لاهاي الهولندية.

ونعت حركة النضال العربي لتحرير الأحواز الرفيق المناضل الشهيد أحمد مولى، وقالت في بيان لها “نحن إذ ننعي الشهيد ضمن قوافل #الشهداء الذين ضحوا من أجل الوطن وعزة الشعب الأحوازي، فإننا نعزي ذويه ورفاقه ونعزي أنفسنا والشعب الأحوازي بهذا الفقد الجلل، ونؤكد أن يد الغدر التي اغتالت الرفيق المناضل الشهيد أحمد مولى لن تلوذ بفعلتها ولن تهنأ بجرمها، فعهداً لشهيدنا بأن المقاومة الوطنية الأحوازية التي ساهم في تأسيسها ستقتص من الجاني أينما كان”.

بواسطة : هادي الموسوي
 0  0  182
التعليقات ( 0 )