• ×

01:33 صباحًا , الأربعاء 21 فبراير 2018

Rss قاريء

10 مليون مواطن إيراني أمي لم يدخل المدارس

المدارس و معاقبة الطلاب في ايران

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا - قاسم فاضلي 

إعترف وزير العمل الإيراني علي ربيعي بوجود 10 مليون مواطن إيراني أمي، لم يحصل على فرصة مناسبة لدخول المدارس طوال حياته.

وقال ربيعي في تصريح نشرته وكالة باشكاه جوان يوم الخميس 2 نوفمبر 2017، بالرغم من أن دائرة شؤون العمل توظف 300 الف شخص في كل عام، لكن مازالت البطالة تنهش في جسد المجتمع الإيراني.

وأضاف، من المؤسف أن نقول أن الأشخاص الذين يحصلون على العمل عبر دائرة شؤون العمل، لم يوقعوا على عقود عمل رسمية وثابتة، بل غالبا ما تكون عقود العمل مؤقته ولا تتجاوز العام الواحد، وهذا ما يجعلنا نراوح مكاننا في معالجة أزمة البطالة في البلاد.

وفي ما يتعلق بمعالجة الفقر في المجتمع الإيراني دعا ربيعي المواطنيين الى تعلم فن الصناعة في المجالات المختلفة، معتقدا بأن المهارة والفن بالصناعة يقضي على ظاهرة الفقر المنتشرة في إيران بشكل واسع.

وأعترف قائلا، إن المؤسسات الحكومية وحدها غير قادرة على مواجهة تحديات الفقر في المجتمع، لهذا السبب نحن ندعو المواطنيين الى مساندت المسؤولين في هذا الخصوص.

يذكر، أن من أهم الأزمات التي تواجه النظام الإيراني على صعيد الداخل هي أزمة الفقر والبطالة التي جعلت من حياة الملايين من المواطنيين جحيما لا يطاق.


بواسطة : هادي الموسوي
 0  0  382
التعليقات ( 0 )