• ×

09:30 صباحًا , الجمعة 24 نوفمبر 2017

Rss قاريء

دبلوماسي سابق؛ أروبا لن تضحي بمصالحها مع أمريكا من أجل إيران

سفير إيران السابق في المكزيك محمد حسن قديري أبيانه

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا - أسامة المذحجي 

أكد سفير إيران السابق في المكزيك "محمد حسن قديري أبيانه" على أن الدول الأروبية لن تضحي بمصالحها من أجل أيران في قضية الإتفاق النووي.

وقال أبيانه في تصريح نشرته وكالة فارس للأنباء يوم الأحد 22 أكتوبر 2017، إن للدول الأروبية مصالح وشراكات إستراتيجية مهمة لا يمكن أن تضحي بها من أجل أن تكسب إيران التي أسواقها لا تقاس بالأسواق الأمريكية.

وأضاف، المصانع والبنوك الأروبية لها علاقات وشراكات واسعة مع الولايات المتحدة الأمريكية، فعلى سبيل المثال إن شركة إيرباص تستورد الكثير من قطعها وتجهيزاتها من أمريكا، لذلك من غير المعقول أن تتخلى أروبا من مصالحها الإستراتيجية في أمريكا بهذه السهولة.

وحول بعض إدعاءات المسؤولين الإيرانيين الذين يقولون أن العقوبات الأروبية بعد الإتفاق النووي تم رفعها من إيران قال موضحا؛ "ليس صحيحا من يدعي أن العقوبات الأروبية على بلادنا قد تم رفعها، حيث مازالت السفارات الإيرانية في بريطانيا والمانيا لم تستطع أن تستلم رواتبها ومصاريفها الشهرية من البنوك".

وقال أبيانه؛ أن الإدعاءات الأروبية في ما يتعلق بحمايتها من الإتفاق النووي لا تكفي لإستمرار هذا الإتفاق، بل المطلوب أن نرى منها أفعالا حقيقية وعملية في هذا الخصوص لكي نصدق ما تقول.

وأضاف في الشأن ذاته، لو كانت الدول الأروبية صادقة معنا في ما تقول، لأقدمت على بيع طائرات إيرباص الى إيران، لكنها لم تفعل ذلك لأنها تخشى من المواجهة الأمريكية.

بواسطة : أحوازنا
 0  0  282

الأوسمة

التعليقات ( 0 )