• ×

10:59 صباحًا , الإثنين 18 ديسمبر 2017

Rss قاريء

حرق مقر للباسيج وعدد من البنوك في مدينة طهران

صورة آرشيفية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا - مجيد صالح 

الإحتجاجات في مدينة طهران العاصمة تؤدى الى حرق مقر لمنظمة الباسيج التابعة للحرس الثوري وعدد من البنوك المهمة.

نقلت وكالة "مرور نيوز" يوم الثلاثاء 19 أكتوبر 2017، تصريحا لقائد قوات الأمن اللواء حسين رحيمي حول الأحداث التي شهدتها مدينة طهران العاصمة، على إثر الإحتجاجات التي طالت بعض الشوارع والأحياء قال فيه؛ "على إثر التحريض المنظم التي قامت به جهات معادية على شبكة وسائل التواصل الإجتماعي، قامت مجاميع من الشباب الغاضب بإحراق مسجد وعدد من البنوك في مناطق من أحياء العاصمة طهران".

وأضاف، إن قوات الأمن باشرت بمحاصرة هؤلاء الشباب وتمكنت من إلقاء القبض على العديد منهم، ويخضعون بالوقت الراهن الى التحقيق.

وفي هذا الخصوص، نشرت مواقع المعارضة الإيرانية تصاوير تبين هجوم الشباب الإيراني الغاضب على مقرات لمنظمة الباسيج وعدد من البنوك في مدينة طهران وإضرام النار فيها.

وقالت مواقع المعارضة، إن هذه الأحداث تدل على مدى الإستياء الكبير الذي يعيشه المواطن الإيراني بسبب إستبداد نظام الملالي الذي جعل من إيران تشبه لجحيم على الأرض.

يذكر إن العديد من المدن الإيرانية بما فيها مدينة طهران العاصمة تشهد وبإستمرار إحتجاجات للمواطنيين الغاضبين على الوضع المعيشي الصعب، خاصة هؤلاء المواطنيين الذين فقدوا أموالهم بسبب إفلاس العديد من البنوك الإيرانية.


بواسطة : أحوازنا
 0  0  389
التعليقات ( 0 )