• ×

06:54 مساءً , الإثنين 23 أكتوبر 2017

Rss قاريء

محكمة الثورة؛ 30 عام سجن وتبعيد للمدن الفارسية عقوبة شباب أحوازيين

الأسير الأحوازي مهدي جبار معربي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا - قاسم فاضلي 

أصدرت محكمة الثورة في الأحواز المحتلة حكما تعسفية بحق نشطاء أحوازيين تم إعتقالهم قبل أكثر من 18 شهرا.

تفيد المعلومات الواردة، إن محكمة الثورة الإيرانية إصدرت حكما جائرا على شاب أحوازي يدعى "مهدي جبار معربي" بسجن ثلاثين عاما وتبعيد إلى مدينة خرم آباد، بتهمة محاربة الله ورسوله والإفساد في الأرض والعمل ضد الأمن القومي الإيراني.

وتضيف، إن الشاب الأحوازي مهدي جبار معربي إعتقل على يد المخابرات الفارسية في مدينة الحميدية برفقة أكثر من سبعة عشرة شابا آخرا قبل أكثر من 18 شهرا، قضوها في زنازين المخابرات الفارسية، ومورست عليهم أبشع أنواع التعذيب النفسي والجسدي.

ووجهت المخابرات الفارسية لهم تهم مختلفة، منها؛ قتل أحد تجار المخدرات في مدينة الحميدية قبل 3 سنوات، الهجوم بالسلاح على مخفر تابع لقوات الأمن الفارسي، جرح عسكريين، حرق وتدمير معدات تابعة لشركة النفط في الأحواز، الهجوم على قوافل راهيان نور (قوافل الظلام)، وتهم أخرى لفقت لهم تحت التعذيب.

وتشير المعلومات، إلى إن ذوي الأسير الأحوازي "مهدي جبار" تمكنوا من اللقاء به مرة واحدة طيلة الشهور الكثيرة (18 شهر) التي مرة على إعتقاله حتى اليوم، ولم يعرف ذوي الاسير الأسباب التي تمنعهم من رؤية "مهدي جبار" في هذه الفترة التي مضت.



بواسطة : قاسم فاضلي
 0  0  372
التعليقات ( 0 )