• ×

10:47 صباحًا , الإثنين 18 ديسمبر 2017

Rss قاريء

البطالة في بعض المدن الإيرانية تصل إلى 62 في المئة

وزير الدولة الإيراني عبدالرضا رحماني فضلي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا - هادي الموسوي 
حذر وزير الدولة الإيراني عبدالرضا رحماني فضلي من تراكم الأزمات المختلفة وإنتشار الفقر والبطالة في إيران.

وقال فضلي في تصريح نشرته وكالة تسنيم المقربة للحرس الثوري اليوم 1 أكتوبر 2017، إن التقرير الشامل الذي يخص الأزمات التي تهدد تماسك المجتمع الإيراني والذي سيقدم للمرشد علي خامنئي خلال الشهر الجاري يحتوي على أرقام وإحصائيات خطيرة للغاية.

وأضاف، يؤسفني أن أقول إن الأزمات التي تهدد المجتمع لها أبعاد مختلفة ولا تتكون من بعد واحد، وهذا يعقد الوصول للحل بالوقت المناسب "وأكمل موضحا "الإدمان الواسع على المخدرات، الأحياء العشوائية المحيطة بالمدن، ارتفاع نسبة الطلاق، البطالة والفقر المدقع هي من أهم الأزمات المستعصية على الحل في البلاد".

وتابع، وفقا للتقرير الشامل إن نسبة البطالة في معظم المدن يصل الى 60 في المئة وأن نسبة 12 في المئة المعلن عنها سابقا لا تمثل الرقم الحقيقي في المدن والمناطق.

وحول صعوبة حل هذه الأزمات في إيران قال وزير الدولة موضحا، لابد من الإعتراف إن الحكومة لوحدها لم تستطيع حل هذه الأزمات الصعبة، إنما الحل يتطلب دعم حقيقيا من الأحزاب، المؤسسات، الجمعيات المدنية والشعبية.

يذكر إن إيران تعاني بالوقت الراهن من أزمات حادة ومستعصية على الصعيد السياسي، الإقتصادي والإجتماعي.

بواسطة : أحوازنا
 0  0  352
التعليقات ( 0 )