• ×

06:59 مساءً , الإثنين 23 أكتوبر 2017

Rss قاريء

نائب قائد الجيش الإيراني يحذر من حرب الاستنزاف ضد بلاده

نائب قائد الجيش الإيراني أمير أحمد بوردستان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا - مجيد صالح 
حذر نائب قائد الجيش الإيراني أمير أحمد بوردستان من حرب استنزاف تشنها دول معادية على مختلف الجبهات ضد إيران.

وبحسب وكالة فارس التي نشرت الخبر يوم أمس الأثنين 11 سبتمبر 2017، إن نائب قائد الجيش الإيراني حذر من حرب غير تقليدية تشنها دول معادية لإيران عبر وسائل الإعلام والإنترنت.

وقال بوردستان، إن حرب الإستنزاف لا ترتبط بمرحلة زمنية معينة، بل تعتمد على طول أمد المعركة عبر وسائل الإعلام وشبكة الإنترنت والعناصر النفوذية التي فضلت أن تكون أداة تنفيذ لمشاريع العدو داخل البلاد. بحسب تعبيره.

وأضاف، بالرغم من الاستعداد الموجود لدى الجيش الإيراني لمواجهة مخططات الأعداء لكن يبقى الحذر أمرا مطلوبا.

وحول وصول تفاصيل السياسات الإيرانية التخريبية في المنطقة الى الشعب الإيراني عبر وسائل الإعلام الحر أعرب عن قلقه بقوله؛ "من أكبر المخاطر التي تستهدف وحدة شعبنا، وجود وسائل إعلام معادية تحاول أن تؤثر على رأي الشارع الإيراني من خلال بث أخبار تضر بسمعة النظام وتفرق بينه وبين الشعب".

وفي جانب متصل سيعقد في الأسبوع القادم مجلس خبراء القيادة، اجتماعا خاصا بحضور مندوب المرشد في الحرس الثوري علي سعيدي، بهدف مناقشة الاختراقات الخطيرة التي حصلت في مكتب الرئيس الإيراني حسن روحاني والدوائر الحكومية الأخرى في الأشهر الماضية.

يذكر إن وكالة أفكار نيوز للأنباء نقلت في يوم 3 يونيو 2017 تصريحا لعضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني جواد كريمي قدوسي، حول اعتقال عددا من الأشخاص في المراكز الحساسة لحكومة الرئيس الإيراني حسن روحاني.

وقال قدوسي في تصريحه الذي أثار ضجة في الساحة السياسية الإيرانية؛ "تم إعتقال عددا من الأشخاص بتهمة التجسس لجهات معادية لإيران في حكومة الرئيس روحاني" وأضاف "إن هذه الإعتقالات تعتبر مؤشرا خطيرا حول النفوذ والتغلغل الأجنبي المعادي في مؤسسات الدولة".*


بواسطة : أحوازنا
 0  0  296
التعليقات ( 0 )