• ×

03:59 مساءً , الجمعة 15 ديسمبر 2017

Rss قاريء

الأحوازيون يرسمون خارطة النضال ضد القمع الإيراني

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
مكة 

أكد رئيس حركة النضال العربي لتحرير الأحواز أحمد مولى أن أولوية حركة النضال في المرحلة الراهنة هي العمل على جمع الشمل الأحوازي ووحدة الكلمة، مشددا على أن مؤتمر لاهاي الذي إنطلق مطلع الأسبوع الحالي، كان نقطة البداية لإجتماع كافة التنظيمات الأحوازية للمرة الأولى.

وأوضح لـ”مكة” أن المؤتمر وضع برنامجا لتطوير العمل الوحدوي الأحوازي وأنه يجري حاليا صياغة وثيقة لاهاي التي ستوضح للشعب الأحوازي العربي الخطوات المستقبلية لبناء مرجعية أحوازية شاملة، تعد خارطة طريق للعمل المستقبلي.

وقال مولى “نسعى إلى تكوين علاقة وطيدة مع الدول العربية على الصعيد الرسمي والشعبي من منطلق العروبة ووحدة المصير والتاريخ”. مشيراً إلى أن الحركة تعمل على تطوير العمل السياسي لإيصال ملف القضية الأحوازية إلى المؤسسات الدولية مثل البرلمان الأوروبي ومؤسسات حقوق الإنسان، موضحاً أن تركيز الحركة في هذه الفترة ينصب على تطوير العمل الأحوازي المقاوم في داخل الأحواز ورصد سياسات المحتل الفارسي التي تستهدف الشعب الأحوازي.

وأضاف أن أحد أهم الأعمال التي تهتم بها الحركة هو تطوير العلاقات بين حركة النضال وتنظيمات الشعوب غير الفارسية كالأكراد والبلوش والأذريين لخلق جبهة واحدة لمواجهة المحتل الفارسي. وقال مولى أن هذا المؤتمر تميز بحضور جميع التنظيمات الوطنية والفصائل.

بواسطة : أحوازنا
 0  0  1.6K
التعليقات ( 0 )