• ×

04:05 مساءً , الجمعة 15 ديسمبر 2017

Rss قاريء

قلة المياه وقطع المتكرر للكهرباء هاجس يؤرق المواطن الأحوازي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحوازنا - قاسم فاضلي 

في ظل وجود أنهار دائمة الجريان وسدود متعددة، يعاني المواطن الأحوازي من عدم وجود مياه للشرب وإنقطاع متكرر للكهرباء.

نشر موقع "خوز نيور" تقريرا عن الوضع المأساوي التي تعاني منها المدن والقرى الأحوازية، عنونته كالتالي؛ "المواطنين الذين يعيشون المأسي في جوار الكنوز" بإعتبار إن الأحواز كنزا حقيقيا في جغرافية ما تمسمى بإيران، وذلك بسبب الثروات الربانية التي وهبها الله سبحانه لكن أهلها يعيشون أسوء الأحوال.

وتعاني المدن والقرى الأحوازية من إنقطاع في الكهرباء بشكل متكرر في ظل إرتفاع درجة الحرارة في هذا الوقت العصيب وكذلك أشارت إلى معاناة المواطنين بسبب عدم وجود مياه للشرب، متسائلتا؛ هل يعقل أن يتم نقل مياه الشرب للمواطنين الأحوازيين عن طريق الشاحنات والأحواز تمتلك أكبر الأنهار الجارية؟

وأضاف، بأن الشعب الأحوازي يقطن أرضا مليئة بالثروات الطبيعية كالنفط والغاز والأنهر، لكن بالرغم من ذلك يعيش الشعب في الفقر المدقع ويعاني من البطالة كما يتم تحريف مياه الأنهر إلى المحافظات الأخرى (الفارسية) في ظل أن معاناة الشعب الأحوازي تتزايد يوميا بسبب قلة مياه الشرب.

وفي هذا السياق صرح ممثل مدينة السوس في البرلمان الفارسي بأن الكثير من القرى التابعة لمدينة السوس تعاني من عدم وجود مياه صالحة للشرب حيث تصلهم المياه عن طريق ناقلات للمياه وهذا ما سبب الكثير من المشاكل لقاطني هذه القرى.

وتسائل هذا المسؤول عن الإهمال الذي تتعرض له هذه القرى حيث أن أنابيب نقل المياه محطمة منذ أشهر وبالرغم من ذلك وفي ظل درجة الحرارة الشديدة مازالت المشكلة قائمة، وفِي نهاية حديثه طالب المسؤولين بالتدخل السريع لحل هذه المشكلة.


بواسطة : قاسم فاضلي
 0  0  665
التعليقات ( 0 )